تطويل الشعر

يقول الدكتور عادل عبدالعال وهو طبيب مصري معروف بالامارات

هذه لتطويل الشعر ويقول انها مجربة ومضمونة النتائج تطول الشعر 5سم

والاصل ان الشعره تنمو 1سم في الشهر

الوصفه هي كتالى :

زيت البطم 35%

زيت بذور الجرجير 15%

زيت زيتون15%

حب الرشاد10%

زيت المرمية 10 %

زيت جوز الهند10%

زيت الخروع 15%

و تجدوا هذه الزيوت عند العطار و لكي تنجح الوصفه عليكم الإلتزام بالنسب كما هي مبينه أعلاه

تطويل الشعر و طريقة اخري
هذي الخلطه لقيتها في منتدى وعجبتني ونقلتها لكم بالحرف وهذا كلام صاحبة الموضوع الأساسي ” تقول “:

(( آنا عندي لكم وصفة تطول الشعر بمدة قياسية وبشكل كبر ونتايجها تشبه نتيجة زيت أم لجدايل……

اليوم كنت بالمشغل وشافتني وحدة عجوز شوي وقلتلها اني ادور شي يطول الشعر فقالتلي عن شغلة واجد سهلة وتقول ان بناتها على طول يستخدمونها….
والله يابنات ان العجوز هذي من طول شعرها انها تقعد عليه!!
آنا استغربت انها مرة كبيرة وشعرها هالطول ويلمع وناعم…. ))

الخلطة اللي قالتلي عنها مايبيلها شيء:
أخذي ترمس مطحون وانقعيه في ماء حار من الصبح الى الليل، بعدين صفيه وغسلي شعرك فيه أو ادهنيه فيه المهم إنك تخلينه على شعرك من الليل إلى الصبح بدون ماتشطفينه
وتغطينه بغطاء بلاستيك وفوقه منشفه دافيه …
وخلال 10 ايام بتلاحظين الفرق، وتقول بعد ان هالخلطة تساعد على فرد الشعر المجعد.

بالنسبة لكمية الترمس قالتلي احط 3 ملاعق كبيرة مع كوبين ماء حار وانتوا زيدوا الكمية حسب الطول…

وتقول بما أن الترمس بيكون مطحون وعشان تتجنبين انه يلصق بالشعر مثل البودر ممكن تحطين الترمس في قطعة شاش وتلفينها عدل وبعدين تنقعينها بالماي عشان ما تلصق بالشعر..

ان شالله تجربون هالوصفة وتبشروني بالنتايج ..

 

فوائد التمر

فوائد التمر العجيبه
أظهر تحليل التمر الجاف – حسب المصادر الطبية – أن فيه 70.6% من الكربوهيدرات و2.5% من الدهن و33% من الماء و1.32% من الأملاح المعدنية و10% من الألياف وكميات من الكورامين وفيتامينات أ – ب1 – ب2 – ج، ومن البروتين والسكر والزيت والكلس والحديد والفوسفور والكبريت والبوتاس والمنغنيز والكلورين والنحاس والكالسيوم والمنغنيزيوم.

وهذا معناه أن للتمر قيمة غذائية عظيمة وهو مقوٍ للعضلات والأعصاب ومرمم ومؤخر لمظاهر الشيخوخة، وإذا أضيف إليه الحليب كان من أصلح الأغذية وخاصة لمن كان جهازه الهضمي ضعيفاً.

إن القيمة الغذائية في التمر تضارع بعض ما لأنواع اللحوم وثلاثة أمثال ما للسمك من قيمة غذائية، وهو يفيد المصابين بفقر الدم والأمراض الصدرية ويعطى على شكل عجينة أو منقوع يغلى ويشرب على دفعات، ويفيد خاصة الأولاد والصغار والشبان والرياضيين والعمال والناقهين والنحيفين والنساء الحاملات.

ويزيد التمر في وزن الأطفال ويحفظ رطوبة العين وبريقها ويمنع جحوظ كرتها والخوص ويكافح الغشاو ويقوي الرؤية وأعصاب السمع ويهدئ الأعصاب ويقويها ويحارب القلق العصبي وينشط الغدة الدرقية ويشيع السكينة والهدوء في النفس بتناوله صباحاً مع كأس حليب، ويلين الأوعية الدموية ويرطب الأمعاء ويحفظها من الضعف والالتهاب ويقوي حجيرات الدماغ والقوة الجنسية ويقوي العضلات ويكافح الدوخة وزوغان البصر والتراخي والكسل – عند الصائمين والمرهقين -.

والتمر سهل الهضم سريع التأثير في تنشيط الجسم ويدر البول وينظف الكبد ويغسل الكلى، ومنقوعه يفيد ضد السعال والتهاب القصبات والبلغم وأليافه تكافح الإمساك، وأملاحه المعدنية القلوية تعدل حموضة الدم التي تسبب حصيات الكلى والمرارة والنقرس والبواسير وارتفاع ضغط الدم وإضافة الجوز واللوز عليه أو تناوله مع الحليب يزيد في مفعوله، ولا يمنع التمر إلا عن البدينين والمصابين بالسكري.

ولقد وجد أن الرطب يحوي مادة مقبضة للرحم تشبه الأكسيتوسين فتناول الرطب يساعد على خروج الجنين وتقليل النزف بعد الولادة، بما أن الرطب فيه مواد حافظة للضغط الدموي فهذا يساعد أيضاً على تقليل النزف، وكذلك عملية الولادة مجهدة مما يتطلب طاقة والرطب غني بالسكر الذي يعطي هذه الطاقة.

أما فيتامين (أ) الذي يحتويه التمر فهو يساعد على النمو ويقي من العشا (عمى الليل) ويساعد الجلد والأغشية الناعمة الرطبة التي تبطن الأنف والحلق على أن تظل سليمة.

والفيتامين (ب) في التمر يحافظ على سلامة الجهاز العصبي ويقي من توتر الأعصاب وانسداد الشهية، ويساعد على هضم الكريمائية والدهنية ويحافظ على سلامة اللسان والشفتين والجنون ويقي من البلاجر (علة يصحبها طفح جلدي وضعف واضطراب الأمعاء والجهاز العصبي).

وأما سكريات التمر فهي الغليكوز والليكولوز والسكاروز يمتصها الجسم ويتمثلها بسهولة فتصل سريعاً إلى الدم فإلى الأنسجة والخلايا في الدماغ والعضلات فتمنحها القوة والحرارة وهي مدرة للبول ونافعة للكليتين والكبد.

والتمر غني بالفوسفور الذي يزيد في حيوية الدماغ والنشاط الجنسي.

وقد جاء عن التمر وفوائد تناوله الكثير من الروايات عن النبي (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته المعصومين (عليهم السلام) ومنها عن أبي عبد الله عن آبائه (عليهم السلام) قال: قال أمير المؤمنين (عليه السلام): (ما تأكل الحامل من شيء ولا تتداوى به أفضل من الرطب).

ولعل ذلك هو السر في قوله سبحانه وتعالى لمريم (عليها السلام) حينما فاجأها المخاض إلى جذع النخلة إذ نقرأ في القرآن الكريم (وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطباً جنياً* فكلي واشربي وقري عيناً).

وعن أبي عبد الله عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعلي (عليه السلام): (يا علي إنه ليعجبني أن يكون الرجل تمرياً).

وفي حديث لأمير المؤمنين (عليه السلام) قال: (خير تمراتكم البرني فأطعموا نساءكم في نفاسهن تخرج أولادكم حلماء).

وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: (كلوا التمر فإن فيه شفاء من الأدواء).

وعن رسول الله (صلى الله عليه وآله): (كلوا التمر على الريق فإنه يقتل الديدان في البطن).

وعنه (صلى الله عليه وآله): (من أصبح بتمرات من عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر).

هذا وكتب طب المعصومين (عليهم السلام) مليئة بالروايات عن التمر فاسمع واعجب.